توظيف التفكير الناقد في حماية المعتقد "الفكر الباطني الحديث" أنموذجاً

2020
المجلد السابع عشر
العدد الاول
مجلة العلوم الشرعية والدراسات الإسلامية

ملخص البحث

موضوع البحث: توظيف التفكير الناقد في حماية المعتقد "تطبيقات الفكر الباطني" أنموذجاً.

أهداف البحث:

  • الحث على استخدام التفكير الناقد لفحص الوافدات.
  • الدعوة إلى تمييز الصحيح من السقيم فيما يقدم من عروض تدريبية أو استشفائية.
  • تمييز الدورات التدربية والطرق العلاجية تمييزاً منصفاً بعيداً عن وصمة الهوى والتعصب لرأي من الآراء دون الرجوع للشرع.

منهج البحث: 

إن المنهج الذي سارت عليه الدراسة، هو(المنهج الاستقرائي)، وذلك وفق الآتي:

  • التعريف بالتفكير الناقد وأهميته وبيان أهم التطبيقات الباطنية وربطها بمهارات التفكير الناقد.
  • واقتصرت على بعض التطبيقات المنتشرة، واعتمدت على المراجع المعاصرة لجدة الموضوع وحداثته.

من أهم النتائج:

بناء الوعي لدى الإنسان لتجنب الوقوع في فخ التضليل الإعلامي، ورد التطبيقات المخالفة للشريعة، وبيان أهمية التفكير الناقد في حماية المعتقد، ورد الشبهات والخرافات، والتأكيد على أن التعلم والتحري والتثبت من أهم الأصول التي نحتاج إليها مع هذه المتغيرات، مع التحذير من المواقع والكتب والمؤلفات المروجه للفكر الباطني، ثم التنبيه على مجموعة من الضوابط المهمة التي تخص الدورات التدريبية والحذر من الدورات المخالفة، وبيان مالا يمكن عزلة عن الفلسفة الباطنية.

الكلمات المفتاحية : الفكر الباطني، العلاج بالطاقة، البرمجة اللغوية، تطوير الذات، كتاب السر، التفكير الناقد.

والحمد لله أولاً وآخراً.

9- توظيف التفكير الناقد في حماية المعتقد الفكر الباطني الحديث أنموذجاً.pdf3.88 ميغابايت
50
4
50
4