نحو تنمية سياحية مستدامة بساحل منطقة عسير باستخدام نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد

2016
المجلد الثالث
العدد الاول
مجلة العلوم الإنسانية

يعد نمو النشاط السياحي والتخطيط لتنميته المستدامة أحد أبرز الظواهر الاقتصادية والاجتماعية العالمية في القرن الحادي والعشرين حيث أصبح هدفا تسعى إليه البلدان لضمان استمراره ومساهمته لتحسين الوضع الاقتصادي والخدمي في الحاضر والمستقبل. ولما كانت المملكة العربية السعودية تتمتع بمقومات طبيعية متنوعة، فقد أولت هذا النشاط اهتماماً كبيراً ؛ حيث برز ذلك من إسهامه في الدخل القومي حين بلغ عدد السياح 18.000.000 سائحاً خلال عام 2014 م وبعائدات مالية بلغت 16 مليار دولار: أي ما نسبته 36.20 % و 32 % على التوالي في منطقة الشرق الأوسط. ورغم الجهود المبذولة في سبيل تنمية السياحية عموماً والبحرية خاصة وتطويرها بساحل عسير، إلا أن تلك المواقع تعاني من معوقات ترتبط بهذا النشاط. وقد سعت هذه الدراسة إلى إبراز الإمكانات الطبيعية والبشرية للسياحة لإبراز فرص وتحديات هذا النشاط، معتمدةً على المنهج الموضوعي، GIS & RS الشاطئية لساحل عسير بتوظيف وتوظيف الخرائط الجيولوجية DEM والوصفي والتحليلي لاستخلاص بيانات رقمية من المرئيات ولبناء نموذج رقمي والطبوغرافية، والأساليب الإحصائية لمعالجة بيانات الدراسة. وقد توصلت الدراسة الى اتسام الساحل بموقعه المميز وبتنوعه وصلاحيته لأنماط سياحية متنوعة برية وبحرية. وختاماً، توصي الدراسة بضرورة بناء قاعدة بيانات بيئية وسياحية شاملة ونشرها، وتوطين الأنشطة والخدمات السياحية وسرعة إنجاز مشاريع البنية الأساسية، وربط المنطقة بظهيرها والاهتمام بالجانب التسويقي.

المجلد- 3- العدد 1-97-142.pdf8.1 ميغابايت
81
15
81
15